اول موقع مصرى خاص بدعاية مرشحين مجلس الشعب المصرى 2014 اذا لم يتم التفعيل من الايميل الخاص بك سوف يفعل المدير اشتراكك بعد 3ساعات من اشتراكك


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

الأستاذ / أحمد محمد السيد الشامى - مرشحكم لمجلس الشعب المصرى 2011 الدائرة الرابعة الجيزة (هرم -اكتوبر -زايد -كرداسه-واحات البحرية) رمز ثمرة البرتقال (فئات فردى مستقل)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

أحمد الشامى


هنا سوف تجد كل المعلومات التى تريد معرفتها عن المرشح أحمد الشامى


السيرة الذاتية - أسباب الترشح - رؤيتى لمصر - شعار الحملة - البرنامج الإنتخابى - ساهم فى الحملة
الرمز: ثمرة البرتقال فردى فئات مستقل



السيرة الذاتية


الأسم: أحمد محمد السيد الشامى – الشهرة : أحمد الشامى

السن: 32 عام

المؤهلات:

حاليا باحث فى العلوم السياسية فى برنامج الماجستير العلاقات الدولية فى كلية التجارة وإدارة الأعمال جامعة حلوان – حاصل على بكالوريوس العلاقات الدولية من قسم العلوم السياسية من نفس الكلية

حاصل على العديد من الشهادات فى مجال إدارة التغيير والتى تتالله يسامحك بمساعدة الأفراد والمنظمات على تغيير وتطوير الشخصية والقدرات والسلوكيات من أجل الوصول إلى مجتمع متقدم وسلوكيات إيجابية تصب فى نهضة البلاد

حاصل على العديد من الشهادات الدولية فى مجال التدريب – مدرب معتمد من عدد من المنظمات الدولية

مدرب وكاتب فى العلوم السياسية وإدارة التغيير

الخبرات:

فى مجال التدريب على إدارة التغيير

التعاون مع وزارة الإتصالات فى تدريب العديد من شباب الخريجيين من مختلف الكليات والمعاهد وذلك لإعادة تأهيلهم لسوق العمل وتوفير فرص عمل لهم

التعاون مع وزارة التربية والتعليم فى تدريب العديد من المدرسين والموجهين من عدد من المحافظات خاصة محافظات الوجه البحرى والقبلى وذلك لتطوير القائمين على العملية التعليمية والأرتقاء بهم من أجل خلق جيل مثقف

التعاون مع وزارة التعليم العالى فى تدريب العديد من أساتذة الجامعة والمعيدين والموظفين الإداريين فى معظم جامعات مصر خاصة جامعات الصعيد المصرى وذلك لتطوير العملية التعليمية من أجل تخريج أجيال من الشباب المثقف الواعى لمستقبه ومستقبل بلاده

التعاون مع وزارة الدولة للتنمية الإدارية فى تدريب جميع موظفى الدولة خاصة الموظفين فى المجالس المحلية والمحافظات بدءا بمحافظة الأقصر حاليا وذلك لتطوير الموظف من النهوض بعملية تقديم الخدمات للمواطنين والقضاء على الظواهر السلبية مثل الرشوة والمحسوبية وغيرها من السلوكيات السلبية الضارة للمجتمع

التعاون مع وزارتى الصحة والتنمية الإدارية فى تدريب طواقم التمريض فى مستشفيات القطاع الحكومى بدءا من ممرضات القصر العينى الفرنساوى حاليا وذلك لتطوير أداء الممرضات للنهوض بالعملية الصحية المقدمة للمواطن المصرى للقضاء على الإهمال والتسيب وجميع الظواهر السلبية التى تهدد حياة المريض

التعاون مع مركز إعداد القادة التابع لوزارة الإستثمار ورئاسة الوزراء لتدريب كافة قيادات المؤسسات الحكومية وذلك من أجل إعداد العديد من القيادات الشابة وذلك لتطوير العملية الإنتاجية فى كافة أنحاء البلاد والقضاء على السلوكيات السلبية الموجودة من أجل الوصول لنهضة البلاد

فى مجال العمل السياسى

كاتب فى العلوم السياسية والمشاكل التى تواجه المجتمع المصرى وخاصة الشباب وتنشر المقالات بشكل إسبوعى فى عدد من المواقع الإخبارية والصفحات على الإنترنت مثل: شبكة رصد – صفحة كلنا خالد سعيد – موقع الدستور الأصلى

مدون وصاحب مدونة رسائل من قلب الميدان بها كافة المقالات والاراء التى تنشر
مدرب فى مجال التوعية السياسية فى العديد من منظمات حقوق الإنسان والحركات السياسية وائتلافات الثورة من أجل النهوض بالوعى السياسى للمواطنين المصريين وذلك لتوعيتهم بحقوقهم وواجباتهم تجاه مصر

عضو مشارك فى العديد من الحركات الشبابية والإئتلافات التى تهدف إلى عمل توعية سياسية لكافة المواطنين وكذلك تجميع شكاوى ومشاكل المواطنين فى العديد من الأماكن وعرضها على المسئوليين بدءا من المحافظ إلى رئيس الوزراء وذلك للوصول إلى حلول لهذه المشاكل

فى مجال العمل التطوعى للتنمية الإقتصادية والإجتماعية

عضو مؤسس فى مجلس أمناء مؤسسة الدكتورة زينب الديب لإعادة بناء القرية المصرية وذلك لإعادة المشروع العملاق الذى بدئته فى عام 1992 وكان يهدف إلى الوصول إلى الإكتفاء الذاتى من القمح فى مصر وقامت الحكومة بإيقافه عام 1998

كانت فكرة المشروع الذى قدمته الدكتور زينب تحت عنوان - المشروع القومي الإنمائي لتطوير البيئة الإنسانية بالصحراء المصرية – يقوم على انشاء قرى زراعية جديدة فى الصحراء للمزارعين وشباب الخريجيين يتوفر فى هذه القرى المساكن والمياه اللازمة للزراعة والبذور والتقاوى السليمة التى تعطى انتاجية مرتفعة وتوفير خبراء زراعيين لضمان إتباع الأساليب العلمية فى الزراعة وتربية المواشى وكذلك كل مايلزم لاقامة حياة كريمة صحية فى هذه القرى الجديدة – يقدم المنزل والارض والتقاوى بسعر مخفض جدا يكاد يكون سعر التكلفة وبالتقسيط على مدار مدة قد تصل إلى 10 أعوام

نبذة سريعة عن المشروع

أولا: انشاء هذه القرى الجديدة فى المناطق الصحراوية سوف يعمل على امتداد العمران لمناطق خالية وبذلك نعمل على توزيع الكثافة السكانية بدلا من ترك المساحات بدون استغلال

ثانيا: انتاجية هذه القرى من الثروة النباتيه والحيوانية سوف تعمل على توفير النفقات التى ننفقها على الاستيراد وبذلك توجه هذه النفقات الى تنمية ونهضة مصر فى مجالات جديدة

ثالثا: هذه القرى سوف تخلق فرص عمل للمزارعين وشباب الخريجيين قد تصل الى 10 مليون فرصة عمل سواء فى انتاج الثروة النباتية او الحيوانية او الصناعات المتالله يسامحكة بهم

رابعا: التركيز على زراعة القمح فى هذه المناطق الجديدة من أجل الوصول الى الاكتفاء الذاتى من القمح – لذلك قامت مع عدد من العلماء المتخصصين فى البحوث الزراعية فى انتاج انواع جديدة من القمح تصلح للزراعة فى مختلف انواع التربة وبذلك يمكن زراعتها فى المناطق الصحراوية كذلك كانت هذه السلالة الجديدة من القمح ذات سنبلة طويلة مليئة بحبوب القمح مقارنة بالانواع العادية ذات السنابل القصيرة لذلك كانت السلالة الجديدة من القمح تقدم انتاجية عالية جدا من المحصول حيث وصل الانتاج الى 25 اردب قمح للفدان فى حين كان انتاج السلالة العادية هو 8 أردب فقط للفدان



————————————————–
نبذة عن رؤيتى لمصر

الإلتزام بتحقيق أهداف الثورة: عيش – حرية – كرامة إنسانية – عدالة إجتماعية – خاصة إصلاح الأجور والتغلب على البطالة والحد من إرتفاع الأسعار

الإسلام دين الدولة، واللغة العربية لغتها الرسمية، ومبادئ الشريعة الإسلامية المصدر الرئيسى للتشريع. ولغير المسلمين الاحتكام إلى شرائعهم فى أحوالهم الشخصية وشئونهم الدينية

مصر دولة إسلامية عربية إفريقية يجب أن تعود لمكانتها اللائقة فى العالم الإسلامى والعربى والإفريقى

دولة مؤسسات تقوم على سيادة القانون وتحترم التعددية، وتكفل الحرية والعدل والمساواة وتكافؤ الفرص لجميع المواطنين دون أى تمييز أو تفرقة

إستقلال القضاء لضمان حقوق جميع المواطنين

النهوض بالاقتصاد الوطنى عن طريق دعم العلماء الوطنيين ودعم مشروعاتهم التى تهدف لنهضة مصر
الإهتمام بالشباب والعمل على الإرتقاء به مما يعمل على توفير كوادر قيادية شابة فى كافة المجالات

الاهتمام بتفعيل وغرس الاداب والاخلاق والقيم فى النفوس من داخل الاشخاص لتكوين مجتمع مترابط قوى داخليا وخارجيا

الاهتمام بتنمية وتطوير الإنسان المصرى فى الداخل والخارج فى كافة المجالات خاصة محاور بناء النهضة : الأم – المدرس – الإعلام

حرية الرأى والتعبير وحرية تداول المعلومات والالتزام بتفعيل المساءلة والمحاسبة والمراقبة على الجميع

لكل مصرى الحق فى التنقل والسكن وحرمة الحياة الخاصة والحق فى العمل والتأمين والحق فى التجمع والتظاهر السلمى و حرية تكوين النقابات والاتحادات ومنظمات المجتمع المدنى وتفعيل دورها فى المجتمع

الإهتمام بتنمية وتطوير موارد مصر الطبيعية مثل : نهر النيل وبحث سبل تطوير الإستفادة
الكاملة منه
————————————–

شعارنا : حان وقت التغيير

حان وقت التغيير من مرحلة إختيار نائب يقدم مسكنات لمشاكل اليوم إلى مرحلة إختيار نائب يعمل من أجل غد مشرق بلا مشاكل ونهضة حقيقية فى البلاد

حان وقت التغيير من مرحلة إختيار المرشح صاحب الأموال لكى ينفق على أبناء الدائرة إلى مرحلة إختيار المرشح الذى قد يساهم معه أبناء الدائرة بأموالهم البسيطة من أجل أن يصل للبرلمان ليأتى بتشريعات وقوانين تصنع العدالة الإجتماعية والحياة الكريمة للجميع

حان وقت التغيير من مرحلة الإعتماد على كبار السن والخبرات فقط وتجاهل الشباب إلى مرحلة أن الشباب قادمون بقوة ليكون لهم دور بجانب كبار السن والخبرات فى بناء مصر ونهضتها

حان وقت التغيير من مرحلة أن الشباب لا يهتم بالعملية الإنتخابية ولا يجب الإعتماد عليهم فى إنجاح مرشح إلى مرحلة أن الشباب أصبح واعيا سياسيا ومهتم بكل شئون بلاده وان من يراهن على الشباب فهو الفائز

حان وقت التغيير من مرحلة أن المواطن المصرى لا يعرف كيف يختار المرشح الأصلح ويختار من يقدم له خدمات أو مساعدات مالية إلى مرحلة أن المواطن أصبح يعرف جيدا ماهو دور نائب البرلمان ويعرف كيف يختار الأصلح بناء على دراسة خبرات المرشح وبرنامجه الإنتخابى

حان وقت التغيير من مرحلة أن مصر بلد فقيرة وليس لدينا موارد سوى الإقتراض من الخارج إلى مرحلة أن البرلمان لو قام بدوره الفعال فى رقابة السلطة التنفيذية والحكومة لوجدنا أن موارد مصر تجعلها من أغنى دول العالم لو تم إستغلالها الإستغلال الأمثل لصالح هذا الشعب

حان وقت التغيير من مرحلة عضو البرلمان الذى يقدم خدمات المحليات إلى مرحلة عضو البرلمان الذى يراقب أداء وتقصير المحليات

حان وقت التغيير من مرحلة القوانين والتشريعات التى تخدم فئة معينة على حساب الشعب كله إلى مرحلة أن تكون التشريعات والقوانين الصادرة من البرلمان تعمل على نهضة مصر وتوفير الحياة الكريمة للمصريين جميعا
———————————–


البرنامج الإنتخابى

إنطلاقا من الدور المحدد لعضو مجلس الشعب والمتمثل فى : سن التشريعات والقوانين - وإقرار السياسة العامة للدولة والخطة العامة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية – إقرار الموازنة العامة للدولة – الرقابة علي أعمال السلطة التنفيذية
لذلك فإن برنامجى الإنتخابى الذى سأعمل على تحقيقه إن شاء الله فى حالة الفوز والدخول للبرلمان هو
السياسة العامة للدولة

إقرار السياسة العامة للدولة التى تهتم بجميع طبقات المجتمع وخاصة الطبقة الوسطى والفقيرة بدلا من التوجه الذى كان سائدا فى الفترات الماضية من توجيه سياسات الدولة إلى خدمة طبقة معينة منتفعه لاتهتم إلا بمصالحها على حساب الشعب المصرى
أمثلة: توجيه السياسة العامة للدولة نحو بناء مساكن للشباب تكون ذات مساحات معقولة وبأسعار مخفضة وبالتقسيط للشباب وتوصيل كافة المرافق اليها من مواصلات ومياه وكهرباء
التوجه فى الاهتمام بالوحدات الصحية المحلية وبناء مستشفيات تابعة للدولة تعالج بالمجان او باسعار مخفضة وذات خدمة علاجية عالية
التوجه نحو الاهتمام بالمدارس الحكومية وبناء مدارس جديدة ودراسة خفض المصروفات
كذلك يجب أن تضع السياسة العامة الاهتمام بالعنصر البشرى فى كل المجالات كأهم أولوياتها
أمثلة: الاهتمام بالمواطن فى داخل مصر والعمل على توفير كافة سبل الحياة الكريمة وفى مقدمتها الشعور بالكرامة والانتماء
الاهتمام بالمواطن المصرى فى الخارجوتوفير كافة الوسائل من اجل عدم المساس بكرامته من اى دولة كانت بأن تكون وراءه سفارة قوية تعمل على تذليل كافة الصعاب التى تقابله والاهتمام بكل مشاكله
الخطة العامة للدولة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية
اقرار الخطة العامة التى تتضمن بنودا لتنفيذ سياسة الدولة العامة التى تهتم بالنهوض بالمجتمع المصرى بكافة طبقاته والوصول إلى نهضة مصر
محاور النهضة
يجب أن تكون الخطة العامة لها أولويات فى النهوض بالثلاث محاور اللازمة لنهضة أى أمة وهى :الأم والمدرس والأعلام من أجل تكوين جيل جديد قادر على عمل نهضة شاملة فى مصر لوضعها فى مكانة الدول المتقدمة بحلول عام 2020
الاهتمام بتعليم وتثقيف الأم المصرية لتكون عضو فعال منتج فى المجتمع عن طريق إنشاء جيل ذو تربية مميزة ذات أخلاق ينهض بالبلاد
الاهتمام بالمنظومة التعليمية وفى مقدمتها المدرس وذلك عن طريق التدريب المستمر وتوفير مرتبات مناسبة لحياة كريمة من أجل أن ينتج جيل دو تعليم واعى متقدم يقود عملية النهضة فى البلاد
الاهتمام بأن يكون الأعلام مستقلا ليكون معبرا عن الشعب وليس معبرا عن السلطة مما ينتج جيل مثقف متحضر يصنع نهضة قوية لمصر
نهضة مصر تبدأ من القرية
نظرا لعملى التطوعى فى إعادة مشروع الدكتورة زينب الديب من أجل الوصول إلى الإكتفاء الذاتى من القمح عن طريق الاهتمام بتطوير وانشاء قرى جديدة واتباع اساليب علمية لتوفير البذور والتقاوى الجيدة والاهتمام بالاسلوب العلمى فى البناء والزراعة وتربية المواشى مما سيعمل على نهضة كاملة فى البلاد
لذلك
يجب أن تتضمن الخطة العامة بنودا لتنفيذ مثل هذه المشاريع على نطاق واسع فى البلاد مما يعود على القرى بالازدهار وبالتالى سيكون لدينا وفرة فى الثروة الزراعية والحيوانية مما سيكون له أثرا كبيرا فى تشغيل الشباب وتوفير الكثير من فرص العمالة وتوفير جميع الاموال التى تصرف على استيراد البذور والتقاوى وخصوصا الاموال التى تصرف على استيراد القمح واللحوم
لذلك فإن انشاء قرية منتجة تؤدى الى تنمية زراعية وحيوانية وتجارية وصناعية وبالتالى الى نهضة البلاد
فالاهتمام بالقرية يؤدى الى وجود مواطن لديه عمله المنتج ولديه مايحتاجه من مأكل ومشرب ولديه سكن صحى وتعليم مناسب ودخل جيد وبالتالى كرامة وروح معنوية مرتفعه عالية تؤدى الى مزيد من الانتاج والتقدم
سن التشريعات والقوانين
البدء فورا فى وضع قوانين جديدة وتعديل بعض القوانين الحالية بما يتناسب مع التوجه نحو الاهتمام بالطبقات الاجتماعية كافة والتركيز على الطبقات الوسطى والفقيرة فى المجتمع حيث أن معظم القوانين الحالية كانت تهدف فقط إلى تمكين فئة معينة من الانتفاع على حساب باقى أفراد الشعب
إصدار قوانين تتالله يسامحك بإعادة هيكلة وزارة الداخلية لمحاسبة الفاسدين وعمل المصالحة الشعبية مع أفراد جهاز الشرطة لسرعة عودة الأمن وعودة هيبة الشرطة بما لا يخل بالحفاظ على حقوق وكرامة المواطن المصرى
وضع قوانين فعالة للعمل تنظم حقوق وواجبات العامل او الموظف وصاحب العمل وبالتالى يخلق جو من الاستقرار فى العمل وتوفير اجور عادله تساوى المجهود المقدم من العامل وكذلك وضع آلية للشكوى والتحقيق فى حالة وجود خلل فى العلاقة بين العامل وصاحب العمل
قوانين عادلة للتأمينات والمعاشات لجميع أبناء الشعب فلا يعقل أن يقضى العامل او الموظف سنوات عمره فى الخدمة ثم يفاجأ بمعاش لا يستطيع معه الحياة بشكل أدمى أو أن تحدث له مشاكل صحية تمنعه من العمل فيجد نفسه بلا مصدر رزق او بلا غطاء تأمينى أو أن يجد ابناء المهن الحرة أنفسهم فى حالة العجز عن العمل بدون اى رعاية او اموال تكفيهم فى الحياة الكريمة
إصدار قوانين تشجع على الاستثمار فى مصر وذلك يتطلب قوانين واضحة واجراءات مبسطة وتقديم امتيازات تتغير حسب العائد من هذا الاستمرار ولكن يجب أن يتم إصدار تلك القوانين بما يحافظ على حقوق الشعب المصرى من الضياع كما كان يحدث فى قوانين الاستثمار السابقة
أصدار قانون للقضاء على البطالة عن طريق توفير تدريبات للشباب الذى لا يجد عملا تكون تدريبات متخصصة طبقا لاحتياجات السوق الحالية ويتم توفير فرص عمل للشباب بعد التدريبات سواء كانت فرص فى مهن مختلفة أو فى حرف مختلفة تبعا لظروف وتعليم الشباب ويتم صرف مبلغ 500 جنيه كإعانة بطالة لكل شاب إلى أن تنتهى مدة التدريب ويستلم العمل
أصدار قوانين للنهوض بالمجال الزراعى والحيوانى مثل إلزام خريجيين الكليات والمعاهد الزراعية بالعمل سنة فى الإشراف على أماكن زراعية لتقديم الأساليب العلمية السليمة فى الزراعة والرى وتربية المواشى
اصدار قوانين تنظم المرتبات والاجور فى القطاع الحكومى تبدأ من حد أدنى يستطيع من خلاله الموظف العيش بكرامة ووضع حد أقصى للمرتبات تكون بضوابط وشروط محددة وذلك لضمان وجود عدالة إجتماعية بين الموظفين ففى النهاية الجميع يعمل من اجل مصر وليس من أجل المال أما من يريد مرتبات اعلى فليذهب للقطاع الخاص ويترك فرصة لقيادة تعمل من اجل نهضة مصر
إصدارقوانين للنهوض بالشباب عن طريق الاهتمام وتفعيل دورمراكز الشباب الموجودة ليتم من خلالها احتضان الشباب كمنبر لاكتشاف مواهبهم فى مجالات الرياضة والسياسة والثقافة والاقتصاد والزراعة بدلا من أهمالها وترك الشباب على المقاهى
إصدار قوانين حرية تكوين النقابات والإتحادات لتجميع وحل مشاكل أصحاب المهن المختلفة وخاصة المهن الحرة مثل الفلاحين والميكانيكية والسباكين وعمال الأماكن السياحية وغيرها من المهن التى يكسب افرادها قوت يومهم فقط فى حالة قدرتهم على العمل ولا يجدون ملجأ فى حالة مرضهم
إصدار قوانين لتطوير المناطق السياحية لتليق بأسم مصر وتعمل على توفير إيرادات أعلى تصب فى موازنة الدولة وتشجيع السياحة الخارجية والداخلية
إصدار قوانين تلزم الدولة بتوفير مبلغ 5000 جنيه منحة زواج لكل شاب مقدم على الزواج للمرة الأولى
إصدار قوانين لتشجيع المشروعات الصغيرة والمتوسطة عن طريق قروض تقدم للشباب بدون فوائد تسدد على 3 سنوات بعد تقديم دراسات جدوى واقعية جدية بما يعمل على تشغيل الشباب وزيادة الايرادات التى تصب فى عجلة الإنتاج للبلاد
إصدار قوانين لتفعيل دور منظمات المجتمع المدنى فى النهوض بالمجتمع وجعل توصياتها ملزمة للجهات المعنية بهذه التوصيات

إقرار الموازنة العامة للدولة

ترشيد الإنفاق الحكومى: هناك الكثير من الخطوات التى يمكن من خلالها توفير الكثير من النفقات مثل
مراجعة أسعار تصدير الغاز الطبيعى

ترشيد ما يتسرب من دعم الطاقة لغير مستحقيه

زيادة حجم الاستثمارات الحكومية خصوصا فى المشاريع التى تهدف إلى زيادة الانتاج والعمل على التصدير مثل مشروع الاكتفاء الذاتى من القمح للدكتورة زينب الديب

العمل على أن تكون زيادة المرتبات والانفاق الحكومى يقابله مشاريع تنموية تعمل على زيادة الايرادات وبالتالى لا يكون البديل هو زيادة الضرائب لتعويض زيادة المرتبات والانفاق
الرقابة على أعمال السلطة التنفيذية

التقدم فورا بسحب الثقة من الحكومة الحالية نظرا لفشلها على العديد من المستويات مثل الأمن والصحة والتعليم والدعم والبنية التحتية

تشكيل حكومة جديدة من أشخاص يشهد لهم بالكفاءة العلمية والقدرة على قيادة البلاد فى هذه الظروف الصعبة ويتم متابعة ومحاسبة أعضائها على مايتم تنفيذه طبقا لبرامج زمنية واضحة لإدارة البلاد من أجل النهوض بها

أهم المحاور التى يجب أن تعمل عليها الحكومة الجديدة وبسرعة

أولا: عودة الأمن والإستقرار للشوارع ولحياة المواطن وذلك عن طريق أعادة هيكلة وزارة الداخلية

ثانيا: توفير السلع والمنتجات والحد من الأسعار المرتفعة وذلك عن ذريق تفعيل دور الدولة فى مراقبة الأسعار والقضاء على الإحتكار خاصة فى السلع التموينية الأساسية

ثالثا: القضاء على البطالة عن طريق الإهتمام بالمشاريع كثيفة العمالة والعمل على تدريب الشباب لتأهيلهم إلى سوق العمل الفعلى

رابعا: الإستفادة من القمامة وذلك عن طريق تبنى المشاريع التى تقوم يتدوير القمامة والمخلفات للإستفادة منها بدلا من وجودها كمشكلة وايضا تقدم هذه المشاريع فرص عمل كثيرة بالإضافة للإيرادات التى ستصب فى خزانة الدولة وبالتالى الانفاق منها على مشاريع تنموية
سرعة عمل إنتخابات المحليات وأن تتضمن إنتخاب للمحافظ ورئيس الحى ليكون تقييم سكان المنطقة معبرا عنه فى صناديق الإنتخاب

طريقة العمل الرقابى

تشكيل لجنة شعبية من 3 أفراد فى كل منطقة جغرافية داخل حدود الدائرة وذلك لتجميع كافة شكاوى المنطقة اولا بأول وسأقوم بعمل إجتماع شهرى مع المحافظ لمناقشة أسباب القصور الذى أدى لهذه المشاكل والخطة التى سيعمل عليها لحل كافة المشاكل

فى حالة تكرار نفس المشكلة مرة أخرى سوف أقوم بعمل إستجواب للوزير المختص عن تلك المشكلة للوقوف على ما سيقدمه من حلول لهذه المشكلة وإذا لم تكن هناك حلول واقعية سوف أقوم بسحب الثقة منه والمطالبة بتغيير الوزير بوزير أخر
سيكون هناك إجتماع شهرى فى كل منطقة جغرافية لمقابلة ابناء المنطقة ومعرفة ما يتم تنفيذه على أرض الواقع

فى حالة معرفة أى شخص لحالة فساد مالى أو إدارى فى أى مؤسسة حكومية ولديه مستندات بذلك سوف أقوم بإستلامها المستندات والأوراق والتقدم فورا بإستجواب للوزير المختص حول هذه المخالفات ووقائع الفساد

الرقابة على أداء كل الوزرات ورصد ما يحدث للمواطنين من إنتهاكات ومايقابلهم من صعوبات خصوصا من وزارة الداخلية أو الصحة أو التعليم

من أهم الادوار الرقابية التى سأشدد عليها هى أدوار المجالس المحلية فى القيام بوظائفها
الرقابة على دور الوحدات الصحية المحلية فى القيام بواجبها وماهى أوجه القصور فى عملها واهم المشكلات التى تواجهها من نقص فى الافراد والاطباء والاجهزة والادوات وذلك لعرضها على المحافظ والوزير المختص لكى ترجع مرة أخرى إلى دورها المطلوب فى تقديم خدمة صحية ممتازة لابناء المكان بدون مقابل

الرقابة على مستوى خدمات البنية التحتية داخل الدائرة والمتدهورة حاليا مثل الطرق والمواصلات ومياه الشرب النظيفة والصرف الصحى والكهرباء والترع النظيفة التى تستخدم فى الزراعة وتوفير التقاوى والبذور والمبيدات

الرقابة على أدوار المراكز الشبابية فى تنمية وتطوير مواهب الشباب المختلفة سواء رياضيا أو ثقافيا أو إجتماعيا أو سياسيا

القيام بزيارات للوحدات المحلية والمدارس والمراكز الشبابية للوقوف على مايتم بها من اعمال والطريقة التى تدار بها هذه الأماكن

———————————–
ساهم فى الحملة
الحملة قائمة على
مساهمة الجميع وخاصة الشباب فى الحملة عن طريق التطوع للعمل فى الحملة أو عن طريقالتبرع المالى أو التبرع بدعاية للحملة

وذلك للتغلب على الصعوبات والمعوقات التى تقابل الشباب فى الترشح للبرلمان بسببإتساع الدائرة جغرافيا وكذلك بسبب نقص التمويل لدى الشباب

فالهدف الأساسى هو إشراك جميع الناخبيين فى كل مكان من أجل صناعة نائب يعبر عن الجميع ودعمه فنحن نريد نائب يدعمه الجميع وليس نائب ينفق على الدائرة
يمكنك المساهمة فى دعم الحملة عن طريق

الدعاية

طبع يافطة تأييد للمرشح أحمد الشامى موضحا عليها رمزه الإنتخابى ثمرة البرتقال ورقمه 76 وتعليق هذه البافطة فى الشارع الذى تسكن به إذا كنت داخل حدود الدائرة
طبع أوراق الدعاية أو صور للمرشح ولصقها فى الشارع أو المناطق المزدحمة التى تقع بجوار سكنك أو عملك داخل الدائرة

التطوع فى الحملة
لتسجيل بياناتك والمنطقة التى تريد التطوع بها لضمك لفريق الحملة على اللينك التالى
حملة دعم أحمد الشامى – إستمارة تسجيل متطوعين

التبرع المالى

بمكنك التبرع بأى مبالغ حتى ولو بسيطة على رقم الحساب التالى
رقم الحساب
16250385
إسم البنك
Piraeus Bank
بنك بيريوس مصر
إسم الفرع
هليوبوليس
تحت إسم
Ahmed Mohamed ElShamy
احمد محمد الشامى


للتواصل
يمكنك الإتصال على رقم 01092692519

محمــــــود الــــــلازق

avatar
مراقب عام
مراقب عام



عدل سابقا من قبل محمــــــود الــــــلازق في الثلاثاء ديسمبر 06, 2011 3:02 pm عدل 1 مرات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى